اكد المجلس المحلي لناحية العظيم في محافظة ديالى، السبت، تأخر تدقيق اسماء اخر وجبة نازحين لإعادتهم الى الناحية ، فيما طالب بالتحقيق.
وقال رئيس المجلس محمد ضيفان لـ/صفحات نيوز/، إن “هناك وجبة اخيرة للنازحين مكونة من 300 عائلة تقريبا وتم رفع اسماءها للتدقيق الامني منذ اكثر من سنة ولكن هناك تأخير غامض بشأنها ولم ترى النور حتى الآن”.
وأضاف ضيفان، “يتوجب على الجهات المعنية في ديالى الكشف عن مصير تلك الاسماء من اجل المضي بإجراءات عودتها الى منازلها بهدف انهاء معاناتها التي دامت لسنوات واغلاق ملف النزوح داخل العظيم”، مطالبا بالتحقيق في أسباب تأخر تدقيق تلك الاسماء واعلانها”